المغرب يساوي بين حقوق العمال المغاربة و الحقوق اليد العاملة الأجنبية

أصبح للعمال المهاجرين بالمغرب، بشكل رسمي، كافة الحقوق الممنوحة للعمال المغاربة، من مساواة في الآجر وساعات العمل، والحماية الاجتماعية، والحقوق النقابية وغيرها

ويأتي هذا المستجد، بعد نشر القانون رقم 01.16 الخاص بالمصادقة على الاتفاقية رقم 143 المتعلقة بالعمال المهاجرين، في الجريدة الرسمية عدد 6493، بداية الأسبوع الجاري




وبحسب نص الاتفاقية التي تحمي حقوق العمال المهاجرين، فإن كافة المهاجرين بالمغرب، لهم الحق في الحماية الاجتماعية، وعلى الحكومة أن تضمن لهم حقوقا متساوية مع باقي العمال، وأن تسهر على التعامل معهم على قدم المساواة مع كافة العمال، سواء تعلق الأمر بالأجور أو بساعات العمل وغيرها

وعبر عدد من الحقوقيون عن ارتياحهم بعد المصادقة على هذه الاتفاقية، ودخولها بشكل رسمي حيز التنفيذ. وفي هذا الإطار، أعربت جمعيتي "افريقيا ثقافة المغرب"، و"تجمع المهاجرين العاملين بالمغرب" في بلاغ لهما، عن تثمينها لهذه الخطوة، مقدمتين الثناء للحكومة على عملها في هذا الاتجاه




واعتبرت الجمعيتان أن هذه المصادقة، تأتي في "تناغم مع السياسة الجديدة للهجرة التي أقرها المغرب، المبنية على مقاربة إنسانية، والحامية لحقوق المهاجر والضامنة لكرامته". ودعت الجمعيتان الحكومة إلى الاستمرار في هذا النهج للوصول إلى النتائج المطلوبة

من جهة ثانية، دعت الجمعيتين إلى إعادة النظر في المواد 516 و517 و518 معتبرة أنها تتوفر على مضمون تمييزي


المغرب يساوي بين حقوق العمال المغاربة و الحقوق الأجنبية